تزامنا مع احتفالات السلطنة بالعيد الوطني الخمسين  وقع صاحب السمو الملكي الأمير/ عبدالعزيز بن طلال رئيس مجلس أمناء الجامعة العربية المفتوحة والأستاذ الدكتور محمد الزكري رئيس الجامعة اتفاقية إنشاء مبنى الجامعة في السلطنة، ووقع عن الجامعة بالسلطنة الدكتور موسى بن عبدالله الكندي مدير الجامعة وعن الشركة المنفذة للمشروع الرئيس التنفيذي الشيخ / أحمد بن عبدالله الحوقاني وعقب ذلك صرح الدكتور موسى الكندي قائلا: تبدأ اليوم انطلاقة جديدة من مراحل التطوير للجامعة بتوقيع اتفاقية إنشاء المبنى الجديد والذي روعي في تصميمه أن يكون متوافقا مع حضارة وتاريخ السلطنة.

وأشار الدكتور موسى الكندي إلى أن المبنى الجامعي الجديد والذي سوف يكون ثلاثة أداور  حيث يشتمل الدور الأرضي على قسم القبول والتسجيل وقسم شؤون الطلاب ومسرح مغلق بكل التجهيزات ومركز مصادر التعلم بالإضافة إلى مصلى للرجال وآخر للنساء والعيادة وأماكن خاصة للأنشطة الطلابية والمقهى، ويشتمل الدور الأول على عدد كبير من القاعات الدراسية ومختبرات الحاسوب ومكاتب الأكاديميين  وفي الدور الثاني العديد من القاعات الدراسية وغرف الاجتماعات ومكاتب الأكاديميين وإدارة الجامعة بكل أقسامها الأكاديمية والإدارية والمبنى مجهز بشبكة متقدمة في نظم المعلومات والحاسوب.

وأضاف الدكتور الكندي أن الجامعة تسير بخطى ثابتة وتقدم برامج ذات جودة عالية ومن خلالها  نرفد المجتمع بالقوى البشرية التي تسهم في نمو المجتمع وستكون منارة علم وداعما لهذا البلد المعطاء بقيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم -حفظه الله ورعاه – .

الجدير بالذكر أن مساحة مبنى الجامعة تصل إلى عشرون الف متر مربع في مساحة ارض ثمانية وثلاثون الف متر مربع وتصل تكلف المشروع الى عشرة ملاين ريال عماني ، وسوف يتم تسليم المبنى في نهاية عام 2022 ، حيث ستصل مدة تنفيذ المشروع أربعة وعشرين شهرا.